أسباب وأعراض الجيوب الأنفية بالصور وعلاج منزلي فعال

علاج الجيوب الأنفية نهائيا

ألتهاب الجيوب الأنفية هو مرض أنفي وهو أحد أكثر الأمراض شيوعًا و يحدث ألتهاب الجيوب الأنفية في أي نوع من أنواع الجيوب الأنفية،وهو ألتهاب يصيب الجيوب الأنفية ، وغالبًا ما ينتج عن عدوى فيروسية أو بكتيرية أو حساسية.


علاج الجيوب الأنفية نهائيا
أسباب و أعراض الجيوب الأنفية وعلاج منزلي فعال


ماهي الجيوب الأنفية و أين توجد؟

هى تجاويف مملوءة بالهواء فى الجمجمة بالقرب من الأنف والعين وفوقها ،و توجد أيضا فى الفك العلوي والجبهة.

كم عدد الجيوب الأنفية؟

 يوجد فى الأنف أربع جيوب أنفية وهما:

  1.  الجيوب الأنفية الفكية. 
  2. الجيوب الغربالية.
  3.  الجيوب الأمامية. 
  4. الجيوب الوتدية و يحدث التهاب في التجويف الأنفي (التهاب الأنف) دائمًا تقريبًا ، ويسمى أحيانًا التهاب الجيوب الأنفية و هناك ألتهاب حاد في الجيوب الأنفية ينحسر في فترة زمنية قصيرة والتهاب مزمن في الجيوب الأنفية يستمر لفترة طويلة.


ماهو ألتهاب الجيوب الأنفية


ألتهاب الجيوب الأنفية
ماهو ألتهاب الجيوب الأنفية


هو التهاب يصيب الجيوب الأنفية ويحدث نتيجة إغلاق الممرات التي تربط الجيوب الأنفية بالتجويف الأنفي،و لم يعد بأمكان المخاط أن يخرج ويصبح بيئة خصبة للميكروبات و ربما لا تعلم أن هناك أنواعًا عديدة من الجيوب الأنفية ومنها:

  • التهاب الجيوب الأنفية الحاد يعرف التهاب الجيوب الأنفية الذي يختفي تمامًا في أقل من 30 يومًا بأنه التهاب الجيوب الأنفية الحاد و إذا كان الجهاز المناعي للمريض يعمل بشكل طبيعي ، فعادةً ما يكون ذلك بسبب عدوى فيروسية،و في هذا النوع تبدأ الأعراض فجأة وتستمر لمدة أسبوعين إلى أربعة أسابيع.
  • التهاب الجيوب تحت الحاد و في هذا النوع يستمر الالتهاب في الجيوب الأنفية لمدة أربعة إلى اثني عشر أسبوعًا و يكون متكررًا ويحدث التهاب الحاد أكثر من 4 مرات في السنة.
  •  التهاب الجيوب الأنفية المزمن هو الذي يستمر لأكثر من 90 يومًا و السبب الدقيق لإلتهاب الجيوب الأنفية المزمن غير معروف ، ولكن العوامل التي تسبب الالتهاب المزمن و تشمل العوامل الحساسية المزمنة والأورام الحميدة الأنفية  و التعرض للمهيجات البيئية (ملوثات الهواء ودخان السجائر) و تستمر الأعراض في هذا النوع لأكثر من أثني عشر أسبوعًا. 
  • التهاب الجيوب الأنفية المتكرر في هذا النوع يعاني المريض من مشكلة التهاب الجيوب الأنفية المتكرر على مدار العام.
  • غالبًا ما يكون لأسر المرضى نفس التاريخ الطبي ، وقد يكون الاستعداد الوراثي أحد العوامل أيضًا، قد يصاب المريض بالبكتيريا أو الفطريات مما يسبب التهابًا أكثر حدة و في بعض الأحيان  يمكن أن ينتشر الخراج الموجود في الجزء العلوي من السن إلى الجيوب الأنفية فوقه ، مما يتسبب في التهاب الجيوب الأنفية المزمن في الجيوب الأنفية الفكية.


 ما هي الأسباب التي تؤدى إلي ألتهاب الجيوب الأنفية؟

أسباب الجيوب الأنفية
أسباب الجيوب الأنفية


الجيوب الأنفية هو مرض لا يعاني الشخص بسببه فقط من صعوبة في التنفس ، ولكن تبدأ عضلات الوجه أيضًا في الشعور بالألم و يمكن أن يكون للجيوب الأنفية أسباب عديدة ومنها:

  • في الواقع عندما يكون هناك التهاب في الجيوب الأنفية يلتهب غشاء الجيوب الأنفية وبسبب التورم بدلاً من الهواء و يملأ القيح أو المخاط في الجيوب الأنفية مما يؤدي إلى أنسداد الجيوب الأنفية،و لهذا السبب هناك ألم في الفك العلوي على الجبهة وعلى الخدين.
  • السبب الأكثر شيوعًا لالتهاب الجيوب الأنفية هو الزكام الذي يسبب سيلانًا مستمرًا أو انسدادًا بالأنف وصعوبة في التنفس.
  • يمكن أن يصيبك أيضًا من خلال شخص آخرعند طريق العدوى  بالبكتيريا والفطريات أو الفيروسات بها.
  •  وتحدث بسبب الالتهابات الفيروسية في الجهاز التنفسي العلوي مثل نزلات البرد أثناء البرد ،و يؤدي إلي تورم الأغشية المخاطية للممرات الأنفية إلى تسهيل سد الفتحات الموجودة في الجيوب الأنفية.
  • الأشخاص الذين يعانون من نزلات البرد المتكررة هم الأكثر عرضة للإصابة بالجيوب الأنفية.
  •  أحتقان الأنف.
  • الزوائد الجلدية(اللحمية).
  • تهيج الغشاء المخاطي بمواد كيميائية أو صلبة.
  • أنسداد فتحة الأنف باي جسم غريب.
  • مقاومة الجسم الضعيفة(ضعف المناعة).
  • أضربات خلقية معينة.
  • خراج الأسنان.
  • الأضرار التي لحقت بالأهداب من الأستخدام المتكرر لقطرات الأنف.
  • يمكن أن يحدث التهاب الجيوب الأنفية أحيانا بعد الغوص أو الطيران لأن التجاويفتغلق عندما يتغير الضغط.
  • تضخم عظم الأنف بسبب زيادة عظم الأنف في الواقع تكون بسبب الإصابة أو الضغط على الأنف في الطفولة أو المراهقة ،ويتحول عظم الأنف إلى جانب واحد مما يجعل شكل الأنف معوجًا و يؤثر هذا الانحناء في العظم على فتحتي الأنف مما قد يؤدي إلى مشاكل في الجيوب الأنفية و يمكن أن يؤدي أي عدد من العوامل التي تسد الشعب الهوائية إلى مشاكل الجيوب الأنفية.
  • الحساسية يعاني الكثير من الناس من حساسية الأنف. تتفاقم هذه المشكلة بمجرد ملامستها للهواء الملوث بالخارج و يمكن أن تحدث الحساسية الأنفية أيضًا بسبب الطقس وألم الشتاء وتغيرات الصوت وما إلى ذلك من الأمور الشائعة ، لكن لا يجب أن تأخذها على محمل الجد.
  •  الربو مرض تنفسي خطير يصيب الرئتين والقصبة الهوائية و مريض الربو لا يستطيع التنفس بشكل صحيح ويحتاج إلى فاصل في هذه الحالات ، يكون المريض أكثر عرضة لمشاكل الجيوب الأنفية.
  • التلوث يمكن أن تكون مشكلة الجيوب الأنفية أيضًا بسبب التلوث،و يمكن أن يكون الأشخاص الذين يعيشون في المناطق ذات التلوث العالي أكثر عرضة للإصابة بهذا المرض ويمكن أن يؤدي عث الغبار والضباب الدخاني والهواء الملوث إلى تفاقم مشاكل الجيوب الأنفية وهذه الجزيئات الضارة تصيب مباشرة الجهاز التنفسي ويتسبب هذا تدريجياً في مشاكل مثل البرد وسيلان الأنف والألم وما إلى ذلك.
  • يمكن أن يتسبب الإهمال في تناول الطعام أيضًا في حدوث الجيوب الأنفية يتأثر الجهاز الهضمي بسبب كمية الطعام غير المنضبطة ونقص العناصر الغذائية ، والتي يمكن أن تصبح فيما بعد أصل مشكلة الجيوب الأنفية.


أعراض الجيوب الأنفية 

أسباب و أعراض ألتهاب الجيوب الأنفية
أعراض الجيوب الأنفية


 يسبب ألتهاب الجيوب الأنفية الحاد وألتهاب الجيوب الأنفية المزمن أعراضًا مشابهة و الأعراض الأكثر شيوعًا للجيوب الأنفية ، بما في ذلك هي:

  • ضغط وألم بالوجه.
  • أنسداد الأنف.
  •  الصداع.
  •  يتراكم البلغم في أنف وحلق المريض.
  • ألم شديد في نصف الرأس.
  • سيلان الأنف خلال فصل الشتاء.
  • يخرج صديد أصفر أو أخضر من الأنف.
  • ألم وحساسية في الوجة عند لمس المنطقة المصابة أو أنتفاخ في الجيوب الأنفية المصابة و يتفاقمان عند الأنحناء.
  • رائحة الفم الكريهة.
  • السعال مع البلغم خاصة في الليل.
  • لا يستطيع الشخص المصاب بهذا المرض أن يتحمل الغبار والدخان.
  • يأتي التورم على الوجه مصحوبًا بالتوتر والإحباط. 
  • فقدان أو ضعف حاسة الشم  بسبب الانسداد في المسام المجوفة ، هناك تأثير على قوة الشم و في هذه الحالة يتم أنسداد الأنف وتعجز الحواس عن القيام بعملها بشكل صحيح بسبب التورم لذلك تقل القدرة الطبيعية على شم أي شيء.
  • وجع الأسنان يمكن أن تسبب عدوى الجيوب الأنفية أيضًا ألمًا في أسنانك وذلك لأن السائل الذي يتراكم في تجاويف الجيوب الأنفية يضغط على الأسنان العلوية بالقرب من الجيب الفكي (الفتحات القريبة من الأنف) و إذا كان لديك ألم في الأسنان بسبب الجيوب الأنفية.
  • السعال يعتبر السعال الشديد أيضًا من الأعراض الرئيسية للجيوب الأنفية تتأثر الحلق والرئتان بالجيوب الأنفية مما يجعل المريض عرضة للسعال.
  • ألم فوق العينين يحدث تجاويف الجيوب الأنفية أيضًا فوق عينيك مباشرةً حيث يبدأ الألم بسبب الالتهاب أو الانسداد و من خلال هذه الأعراض يمكنك التعرف على الجيوب الأنفية.
  • التغييرات في الصوت بسبب الجيوب الأنفية ،و يستمر خروج السوائل من الأنف وهناك ألم يؤثر أيضًا على صوتك و خلال هذا يصبح صوتك مختلفًا قليلاً عن الطبيعي و يوجد ثقل أو بطء في الصوت و من خلال هذا التغيير في الصوت يمكنك التعرف على أعراض الجيوب الأنفية.
  • وجود صعوبة في التنفس نتيجة أنسداد أو أنتفاخ تجاويف الهواء (تجاويف الجيوب الأنفية)و يتطلب التنفس الكثير من الجهد وتسبب حالة التنفس هذه صداعًا شديدًا حيث إنها تضغط على رأسك وأعصابك،و يمكنك أن تشعر بهذا الألم حول الجبهة وعظام الخد والأنف.و يصل هذا الألم أحيانًا إلى حالة لا تطاق.


أعراض ألتهاب الجيوب الأنفية

تشير بعض الأعراض إلى إصابة الجيوب الأنفية ، كما يلي:

  • يسبب ألتهاب الجيوب الأنفية الفكي ألم الخد وألم الأسنان والصداع أسفل العينين مباشرة.
  • التهاب الجيوب الأنفية الجبهي يؤذي الجبهة.
  • ألتهاب الجيوب الأنفية الغربالي ألمًا في مؤخرة العين وبين العينين ، وألمًا شديدًا في الجبهة.
  • قد يسبب ألتهاب الجيوب الوتدي ألمًا في الأجزاء الأمامية والخلفية من الرأس ، ولكن لا يمكن تحديد موقعه بوضوح.
  • قد يشعر الجسم كله بالخمول (التوعك) و قد تحدث حمى وقشعريرة أيضًا ، ولكن في حالة وجود هذه الأعراض ، يُشتبه في أن العدوى قد أنتشرت أكثر من الجيوب الأنفية وغالبًا ما يكون ألتهاب الجيوب الأنفية الحاد أكثر إيلامًا.


الجيوب الأنفية عند الأطفال 

ألتهاب الجيوب الأنفية عند الأطفال بالصور
الجيوب الأنفية عند الأطفال


  • يُشتبه في التهاب الجيوب الأنفية عند الأطفال عندما يستمر سيلان الأنف القيحي (الموحل) لأكثر من 10 أيام ويكون متعبًا للغاية ويسعل.
  •  يمكن أن يسبب أيضًا ألمًا في الوجه وأنزعاجًا.
  •  الحمى نادرة.
  •  سيلان الأنف (موحل) صديدي أثناء فحص الأنف. 
  • يؤكد الفحص بالأشعة المقطعية التشخيص ، ولكنه يتم إجراؤه عادة فقط للأطفال الذين تظهر عليهم علامات التهاب الجيوب الأنفية المزمن أو المضاعفات و التي لا يتم علاجها بالمضادات الحيوية بسبب المخاطر المرتبطة بالتعرض للإشعاع.


تشخيص ألتهاب الجيوب الأنفية

 يتم التشخيص و التقييم من قبل الطبيب المختص عن طريق:

  • يعتمد التشخيص على الأعراض النموذجية،و يمكن أن يحدد الفحص بالأشعة المقطعية مدى وشدة التهاب الجيوب الأنفية ، ولكن يتم إجراؤه بشكل أساسي إذا كانت هناك مضاعفات (مثل أحتقان العين أو جحوظ العين) أو التهاب الجيوب الأنفية المزمن.
  •  إذا كنت مصابًا بالتهاب الجيوب الأنفية الفكي ، فقد يتم عمل أشعة سينية لأسنانك للتحقق من وجود خراجات في أسنانك،و في بعض الأحيان يتم إدخال منظار داخلي رفيع في الأنف لمراقبة فتحة الجيوب الأنفية ويتم أخذ عينة سائلة للزرع و يتطلب هذا الإجراء تخديرًا موضعيًا لإزالة حساسية المنطقة المراد علاجها،و لكن يمكن إجراؤه في عيادة الطبيب.

ماهي الأدوية التي تعالج الجيوب الأنفية؟

يجب أن نذكر أن الطبيب المختص فقط هو الذي يصف هذا الدواء علي حسب كل حالة تجنبا إلي المخاطر الجانبية لدواء والأدوية الطبية في هذة المقالة لعلم فقط و هذة الأدوية هي:

  • يصف الطبيب لألتهاب الجيوب الأنفية مضادات الهستامين.
  • أذا كان الألتهاب فطري أو بكتيري أو فيروسي يصف الطبيب الأدوية المضادة له.
  • أستخدم العوامل المضادة للبكتيريا مثل الأموكسيسيلين / حمض الكلافولانيك والدوكسيسيكلين للحالات الشديدة (3 أيام أو أكثر مع حمى أعلى من 39 درجة مئوية وألم شديد) أو مستمر (10 أيام أو أكثر) التهاب الجيوب الأنفية الحاد.
  • يركز علاج التهاب الجيوب الأنفية الحاد على تحسين الصرف من الجيوب الأنفية وعلاج العدوى قد يؤدي أستنشاق الأبخرة أو وضع منشفة ساخنة مبللة على الجيوب الملتهبة أو شرب المشروبات الساخنة إلى تخفيف أنتفاخ الأغشية المخاطية وتعزيز الإفرازات،و يمكنك أيضًا تخفيف الأعراض بغسل أنفك بمحلول ملحي (الري الأنفي) أو باستخدام رذاذ محلول ملحي.
  • تساعد بخاخات الأنف مثل فينيليفرين وأوكسي ميتازولين على تقليل تورم الغشاء المخاطي ويمكن أستخدامها لفترة محدودة.
  •  يمكن أن تساعد بخاخات الكورتيكوستيرويدات الأنفية أيضًا في تخفيف الأعراض ، لكن الأمر يستغرق 10 أيام على الأقل حتى تصبح سارية المفعول.
  • المرضى الذين يعانون من التهاب الجيوب الأنفية المزمن يأخذون نفس المضادات الحيوية ، لكن يستخدمونها لفترة أطول (عادة 4-6 أسابيع) إذا لم تكن المضادات الحيوية فعالة يمكن إجراء الجراحة.
  •  تنظف الجراحة الجيوب الأنفية وتجمع العينات للزرع أو تحسن الصرف من الجيوب الأنفية للمساعدة في القضاء على الالتهاب،و قد تكون الجراحة مطلوبة أيضًا في حالة انسداد الأنف الذي يمنع التصريف.
  •  و للحصول على راحة فورية من هذه المشكلة ، يمكنك أخذ البخار  جنبًا إلى جنب مع هذا يمكنك الحصول على مساعدة من بعض العلاجات المنزلية.


العلاجات المنزلية للجيوب الأنفية - علاج منزلي للجيوب الأنفية

بشكل عام ، للتخلص من مشكلة الجيوب الأنفية ، يتم اعتماد العلاجات المنزلية أولاً وقبل كل شيء هنا سنتحدث عن بعض هذه العلاجات المنزلية التي أقرها خبراء في هذا المجال والتي يمكن من خلالها تقليل مشكلة الجيوب الأنفية إلى حد ما ومنها:

  • الكركم مفيد في علاج الجيوب الانفية  إن خلط ملعقة صغيرة من الكركم وملعقة صغيرة من العسل في كوب من الحليب وشربها لمدة أسبوعين يوفر راحة كبيرة.
  • تناول كمية كافية من الماء مفيد في علاج الجيوب الأنفية ،ويمكن أن يؤدي نقص الماء في الجسم إلى العديد من الأمراض الجسدية ، لذلك يُنصح بشرب ثلاثة إلى أربعة لترات من الماء على مدار اليوم ويساعد تداول الماء على إزالة العناصر السامة من الجسم عن طريق البول والفضلات.
  •  زيت شجرة الشاي لألتهاب الجيوب الأنفية تحتوي زيت شجرة الشاي على خصائص مطهرة ومضادة للالتهابات ومضادة للميكروبات مما يزيل صداع الجيوب الأنفية من الجذور ضعي ثلاث إلى خمس قطرات من زيت شجرة الشاي في ماء ساخن وخذي بخار ذلك الماء و قومب بذلك مرتين إلى ثلاث مرات في اليوم يمنحك راحة سريعة.
  • خذ من عشرة إلى خمسة عشر ورقة ريحان وقطعة من الزنجبيل و 10 إلى 15 ورقة من النعناع أطحنهم جميعًا وأغليهم في كوب من الماء وعندما يغلي الماء إلى النصف صفيه وأشربه بعد إضافة العسل حسب الذوق و تناول هذا مرتين في اليوم (في الصباح بعد الوجبات وقبل الذهاب إلى الفراش ليلا) يوفر الراحة في الجيوب الأنفية.
  • فوائد الثوم والبصل للجيوب الأنفية:يعمل البصل والثوم كأعشاب للأشخاص الذين يعانون من الجيوب الأنفية من خلال تضمينها في الطعام فهي تساعد على التخلص من المخاط المتكون في الجسم وإزالة المخاط من الجسم ويعمل الكبريت الموجود في البصل كمضاد للبكتيريا في حالات البرد والسعال والتهابات الجيوب الأنفية كما أن الرائحة التي تأتي أثناء تقطيع البصل توفر راحة كبيرة للجيوب الأنفية ولأستخدام الثوم والبصل يُغلى في الماء ويُبخّر،و بهذا  يضغط عليك من آلام الجيوب الأنفية وعلى المنطقة المؤلمة كما أنه يخفف من الألم.
  • فوائد الفلفل الأسود في التهاب الجيوب الأنفية أضف ملعقة صغيرة من مسحوق الفلفل الأسود إلى وعاء الحساء وأشربه ببطء و أفعل ذلك مرتين أو ثلاث مرات في اليوم لمدة أسبوع و أستهلاك الفلفل الأسود سيقلل من التهاب الجيوب الأنفية ويجفف المخاط.
  •  القرفة  والجيوب الأنفية تساعد القرفة على تدمير الكائنات الحية الدقيقة التي تسبب الجيوب الأنفية أخلطي ملعقة صغيرة من مسحوق القرفة في كوب من الماء الدافئ وأشربيها مرة في اليوم و قومي بذلك لمدة أسبوعين يعطي الراحة بالتأكيد.

فوائد الزنجبيل في التهاب الجيوب الأنفية

يوجد مركب نشط يسمى جينجيرول داخل الزنجبيل تم أستخدامه لعدة قرون للتخلص من مشاكل الجهاز الهضمي والجهاز التنفسي،و يحتوي على العديد من مضادات الأكسدة والفيتامينات والمعادنومن فوائدة

  •  يقوي الاستجابة المناعية للجسم.
  •  تمكن هذه القوة جسمك من محاربة مجموعة متنوعة من الالتهابات الفيروسية والبكتيرية التي تسبب التهاب أنسجة الجيوب الأنفية.
  •  يقلل من رد الفعل التحسسي ويمنع نمو الفطريات. 
  • إنه عامل مضاد للفطريات. تساعد الرائحة الموجودة في الزنجبيل على إزالة المخاط الأنفي وتخفيف الآلام المصاحبة لالتهاب الجيوب الأنفية.
  • توصلت الأبحاث إلى أن الزنجبيل أفضل من جميع المضادات الحيوية المخصصة للجيوب الأنفية. الزنجبيل يقتل الكائنات الدقيقة التي تسبب آلام الجيوب الأنفية. قطّع جذر الزنجبيل إلى شرائح واغليه في كوبين إلى ثلاثة أكواب من الماءو ثم برده لمدة 10 دقائق وأشربه.


المضاعفات التي يمكن أن تسببها التهاب الجيوب الأنفية

  •  يمكن أن تتحول الجيوب الأنفية نفسها لاحقًا إلى أمراض خطيرة مثل الربو وهذا يمكن أن يسبب عدوى خطيرة.
  • الحساسية والربو و لا يمكن علاج هذه المشكلة إلا تحت إشراف الطبيب.
  •  يمكن أن تنتشر العدوي و تؤدى إلي مضاعفات في العين مثل التورم و أحمرار الجلد في الجفون و ألتهاب الملتحمة.
  • قد يؤدي الألتهاب إلي مضاعفات داخل الجمجمة  ونادرا ما تحدث ولكن أكثرها شيوعا الخراج تحت الجافية في حالة أذا أنتشرت العدوي من خلال الجيوب الأنفية أو الجيوب الغربالية أو التجويف الوتدي ،و في حالات يمكن أن يتسبب أيضا التهاب السحايا.
  • المضاعفات الرئيسية لالتهاب الجيوب الأنفية هي أنتشار العدوى البكتيرية،و يمكن أن تنتشر العدوى إلى الأنسجة حول العين (مقدمة لمرض الحجاج) مما يؤدي إلى تغيرات في الرؤية أو تورم حول العين.
  • في حالات نادرة تنتشر العدوى إلى العين نفسها مسببة ألمًا في العين وضعفًا في الرؤية.
  • في حالات نادرة يمكن أن تنتشر العدوى إلى الأنسجة المحيطة بالدماغ (التهاب السحايا) ، مسببة صداعًا شديدًا وأرتباكًا و إذا كانت لديك هذه الأعراض لدى شخص مصاب بالتهاب الجيوب الأنفية ، فعليك مراجعة الطبيب في أسرع وقت ممكن.


نصائح للوقاية من الجيوب الأنفية

  • يوصي بتهوية مناطق المعيشة والنوم جيدا للحد من تركيزمسببات الأمراض في الغرفة.
  • يجب تقليل من تناول الشاي والقهوة للألتهابات.
  • أستخدم المناديل الورقية وتخلص منها فور الأستخدام.
  • شرب المشروبات الساخنة لأن لهم تأثير مضاد ل
  • يلزم إجراء بعض التغييرات في النظام الغذائي ونمط الحياة لتجنب مشاكل الجيوب الأنفية.
  • ما الذي تريد أن تأكله بصرف النظر عن التمر والزبيب والتفاح والزنجبيل الجاف وبذور القرم ، الحلتيت ، والثوم ، والقرع ، واليقطين ،  وشرب حساء الخضار الطازجة.
  • أضف الفليفلة والثوم والبصل والفجل الحار إلى الحساء والنظام الغذائي الخاص بك ، وكلها تساعد على تخفيف المخاط الزائد.
  • أشرب الكثير من الماء النظيف.
  • الأطعمة المكونة للمخاط مثل الطحين المكرر والبيض والشوكولاتة والأطعمة المقلية والمعالجة والسكر ومنتجات الألبان والكافيين وعصير قصب السكر والزبادي والأرز والموز والآيس كريم والمشروبات الباردة والأطعمة الحارة.
  • لا تتحرك في الهواء البارد ولا تغطي أنفك وفمك.
  • أستحم بماء فاتر.

تعليقات